جولولي | فضيحة جنسية تضرب السياسي الأمريكي بريت كافانو
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

فضيحة جنسية جديدة تتعرض لها الأوساط السياسية المحيطة بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث يواجه القاضي بريت كافانو، مرشّح ترمب للمحكمة العليا، اتهامات جديدة له بارتكاب تجاوزات جنسية، قبل 4 أيام من جلسة استماع حاسمة في مجلس الشيوخ لكريستين بلازي فورد، التي كانت اتهمته أيضاً في وقت سابق بالاعتداء عليها جنسياً.

ووفقا لمجلة “نيويوركر” الأمريكية، قالت امرأة تدعى ديبورا راميريز البالغة من العمر 53 عاماً: إن واقعة التحرش تعود لثمانينيات القرن الماضي، وهو الأمر الذي نفاه كافانو.

كافانو قال في بيان نشرته المجلة: إن هذه الواقعة المزعومة التي تعود إلى 35 عاما مضت لم تحدث، الأشخاص الذين عرفوني في ذلك الوقت، يعلمون أنّ هذا لم يحصل، وقد قالوا ذلك، هذا ببساطة تشويه للسمعة.

الاتّهام الذي تقدّمت به راميريز يأتي قبل 4 أيّام من شهادة علنيّة مُنتظرة، ستُدلي بها الباحثة الجامعية كريستين بلازي فورد التي اتهمت أيضاً في وقت سابق كافانو بأنه اعتدى عليها جنسياً خلال سهرة في ضاحية واشنطن قبل 36 عاماً.

فورد قالت: إن كافانو اعتدى عليها جنسيا أثناء حفل في مدرسة ثانوية قبل 36 عاما وطرحها أرضا وحاول خلع ملابسها عندما كان عمرها 15 عاما وكان عمره 17 عاما، ونفى كافانو، وهو قاض في محكمة استئناف اتحادية، هذه المزاعم وقال إنه مستعد للإدلاء بشهادته.

وتم التوصّل إلى اتفاق حول التاريخ والتوقيت الذي ستُدلي فيه بلازي فورد بشهادتها، ونقلت وسائل إعلام عن مستشاريها قولهم إنه على الرغم من التهديدات الحالية لسلامتها وحياتها، فإنّ الدكتورة فورد تعتقد أنّ من المهمّ أن يستمع إليها أعضاء مجلس الشيوخ مباشرة.

 وبعد أن كانت قد طالبت في بادئ الأمر أن يتم الاستماع إليها من بَعد القاضي كافانو، وافقت بلازي فورد في نهاية المطاف على أن يتم الاستماع إليها أولاً.

المجلة أضافت، إنّ 4 نواب ديمقراطيين على الأقل تلقوا معلومات عن الاتهامات التي أطلقتها راميريز، وقد بدأ اثنان منهم على الأقل التحقيق في الأمر.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 6 + 3

أخبار الرئيسية: