جولولي | انهيار جينيفر لوبيز في حفل تأبين كوبي براينت.. صور
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

ترجمة - Gololy

أقيم حفل تأبين لاعب كرة السلة الأمريكي الراحل “كوبي براينت” وابنته “جيانا براينت”، يوم الأثنين 24 فبراير، وذلك بعد رحيلهما عن عالمنا في الـ 26 من شهر يناير الماضي، بعد تحطم طائرة الهليكوبتر التي كانا يستقلانها بسبب اصطدامها بأحد تلال كالاباساس في كاليفورنيا، وذلك لسوء الأحوال الجوية والضباب الكثيف، مع رحيل جميع من كان على متن الطائرة معهم، والذي وصل عددهم جميعا إلى 9 ركاب ومن ضمنهم الطيار.

مراسم التأبين تمت في أرينا “Staples Center” الواقعة في لوس أنجلوس، وحضره ما يقارب 20 ألف معز من المعجبين والمشاهير وأفراد عائلة كوبي وأصدقائه المقربين، وتم تسمية الحدث بـ Celebration of Life أي “الاحتفال بالحياة”.

 وافتتحت زوجة كوبي “فانيسا براينت” مراسم التأبين بدموع منهمرة، وكانت تنعت زوجها في خطابها بـ “توأم روحي”، وابنتها جيانا بـ “طفلتي الصغيرة”، ووصفتها بالروح اللطيفة والجميلة بشكل رائع، والتي تنير أي مكان تدخل إليه، كما أنها اختنقت بدموعها عندما قالت بأن جيانا ورثت عن أبيها الراحل الحب والموهبة القوية لكرة السلة، وكيف أنها لن تستطيع رؤية ابنتها تلك الفتاة الرياضية الناجحة في عالم الرياضة.

وجاء تأبين كوبي وجيانا براينت كالحدث الوطني، حيث حضره عمالقة العالم من جميع العوالم الترفيهية والرياضية، أمثال أسطورتي كرة السلة “مايكل جوردان” و “شاكيل أونيل”، واللذين صعدا خشبة المسرح من أجل تعزية زميلهما في اللعبة وصديقهما الراحل كوبي براينت.

ومن المعروف انه قد جمعت علاقة قوية كوبي براينت بالعديد من المشاهير، والذين لم يتوانوا عن حضور مراسم التأبين في أرينا ستابلز، فترأست الغناء في الحدث النجمة العالمية “بيونسيه”، كما تبعها كل من أليشا كيز وكريستينا أجيليرا.

وافتتحت بيونسيه مراسم الخدمة بأداء أغنيتها التي كان يحبها كوبي كثيرا، والتي حملت عنوان XO، ومن ثم أتبعتها بأغنيتها الشهيرة Halo.

واختتمت المغنية الموهوبة “كريستينا أجيليرا” مراسم التأبين بأداء أغنية Ave Maria لـ Franz Schubert بالإيطالية، أبكت من خلالها الـ 20 ألفا من الحضور الذين قدموا لتأبين كوبي وجيانا، ومن ضمنهم النجمة العالمية جينفر لوبيز، والتي شوهدت وهي تبكي بحرقة بينما كانت تجلس على المقاعد مع الحضور إلى جانب خطيبها أليكس رودريجيز.

وتبعت بيونسيه المغنية العالمية “أليشا كيز”، والتي أثارت مشاعر الحاضرين بصوتها الحزين ذات البحة المميزة، حيث قدمت أغاني كان كوبي يفضلها أيضا، مثل Beethoven’s Moonlight Sonata وخلفها الأوركسترا.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 4 + 4

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: